وزارة النفط: انفجار خزان صافر متوقع في أي لحظة ونحمل ميليشيات الحوثي المسؤولية

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 2 يونيو 2020

وزارة النفط: انفجار خزان صافر متوقع في أي لحظة ونحمل ميليشيات الحوثي المسؤولية


أكدت وزارة النفط والمعادن، أن خزان صافر قد ينفجر في أي وقت بسبب التقادم وتوقف الصيانة منذ الانقلاب، مشيرة إلى أن المنشأة والأنابيب والمعدات فيها متهالكة، محملة مليشيات الحوثي المسؤولية.

وفي بين لها نشرته وكالة الأنباء اليمنية سبأ، جددت الوزارة التأكيد على أن صيانة الخزان أصبح ضرورة حتمية عاجلة لا تحتمل التأجيل ووفقا لتقارير الفنيين التابعين للوزارة التي أكدت أن جاهزية أنظمة التشغيل في الخزان العائم منهارة كليا وأصبحت الكارثة وشيكة ان لم يتم إنقاذ الموقف.

وحملت وزارة النفط، ميليشيا الحوثي الإنقلابية مسؤولية الكارثة البيئية التي ستنجم عن التسرب بسبب رفضهم كل المبادرات والمناشدات والتحذيرات الصادرة عن كافة الجهات ذات العلاقة خلال الفترات الماضية.

وناشدت الوزارة، الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص إلى اليمن، والمنظمات الدولية إلى سرعة التدخل والضغط على المليشيات الحوثية المسيطرة على المنطقة للسماح للفرق الفنية بإجراء الصيانة اللازمة للخزان قبل حدوث الكارثة .

وأشارت الوزارة الى انها أرسلت فريق الصيانة لكن مليشيا الحوثي تواصل تعنتها وإصرارها وترفض السماح للفرق المتخصصة في الصيانة بالعمل.

وتواصل مليشيا الحوثي الانقلابية رفضها وصول فرق الصيانة إلى الخزان في الحديدة، منذ  الانقلاب على مؤسسات الدولة وسيطرتها على المحافظة، ويحوي خزان "صافر" مليون ومائة واربعين الف برميل من النفط الخام.