الثانية خلال يوم واحد.. وزير النقل اليمني يقدم استقالته ويرفض إجراءً لرئيس الحكومة

يني يمن – متابعة خاصة

نشر بتاريخ : 28 مارس 2020

الثانية خلال يوم واحد.. وزير النقل اليمني يقدم استقالته ويرفض إجراءً لرئيس الحكومة

قدم وزير النقل صالح الجبواني، استقالته لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، بعد تلقيه خطاباً من رئيس الوزراء، معين عبدالملك، بإيقافه عن العمل.

وأكد الوزير الجبواني، في بيان استقالته المقدمة الجمعة 27 مارس/ آذار الجاري، أنه لا يحق لرئيس الوزراء إيقافه عن العمل، معتبراً أنه "قرار سيادي من اختصاصات رئيس الجمهورية".

وقال الجبواني، "لا غرابة أن يأتي هذ الفعل بعد يومين من قيام الانقلابيين الحوثيين بإصدار حكم الإعدام بشخصي، وقبل ذلك سقوط عدن من قبل ما يسمى بالمجلس الانتقالي"، مشيراً إلى إخراجه من عدن "عنوة" ومنعه من العودة إليها بعد اتفاق الرياض "الذي لم تنفذه المليشيات حتى اليوم".

وأضاف، مخاطباً الرئيس هادي، أن رئيس الحكومة، معين عبدالملك، "وضع نفسه  في موقف المتمردين عليكم وعلى الوطن سلوكاً وموقفاً وممارسة"، لافتاً إلى تصريح لعبدالملك يقول فيه إنه والانتقالي في مترس واحد، وواصفاً إيقافه عن عمله بأنه "طعنة".

وتابع، "إن موقفنا من مليشيات الإمامة في صنعاء، ومليشيات التقسيم والتفتيت التي ترعاها الإمارات في عدن هو موقفكم وهو الوقوف بوجه هذه المليشيات حتى آخر رمق في حياتنا انتصاراً للجمهورية اليمنية وسيادتها واستقلالها ووحدة أراضيها..".

وأكد الجبواني أن الوزارة كانت بالنسبة له "مغرم"، وأنه عمل من أجل اليمن على مختلف المواقع والمستويات.

وشدد على رفضه قرار الإيقاف، مردفاً "أتقدم باستقالتي وأرجو أن تقبلوها مع التأكيد أنني سأظل جندياَ مخلصاً لبلادنا تحت قيادتكم الحكيمة حتى الانتصار بإذن الله".

والجمعة أيضاً، قدم وزير الخدمة المدنية والتأمينات، نبيل حسن الفقيه استقالته منتقداً دور رئيس الحكومة وأداء الحكومة بأكملها.