لا إصابات جديدة في الصين.. ومنظمة الصحة: كورونا لم يصل ذروته بعد بالشرق الأوسط

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 19 مارس 2020

لا إصابات جديدة في الصين.. ومنظمة الصحة: كورونا لم يصل ذروته بعد بالشرق الأوسط

للمرة الاولى منذ انتشار الفيروس، أعلنت الصين أنها لم تسجل خلال الساعات الـ24 الماضية أي إصابة جديدة محلية المصدر بفيروس كورونا المستجد.

وأفادت وكالة بلومبرغ -نقلا عن السلطات الصحية الصينية- أنه لم تسجل للمرة الأولى أيضا أي إصابات جديدة أمس في مدينة ووهان، بؤرة انتشار الفيروس، بعد شهرين تقريبا من إغلاق المدينة.

 في المقابل، أعلنت السلطات تسجيل ارتفاع كبير في أعداد الإصابات الوافدة من الخارج، في حين تماثل 819 شخصا للشفاء وغادروا المستشفى، ليصل إجمالي المتعافين 70420 حالة.

 وقالت لجنة الصحة الوطنية إنها أحصت خلال الساعات الـ24 الماضية 34 إصابة جديدة بالوباء، جميعها لدى أشخاص وافدين التقطوا العدوى أثناء وجودهم خارج البلاد. وهذه أعلى حصيلة يومية تسجل في البلاد منذ أسبوعين.

 ولتفادي أن ينشر هؤلاء المصابون الوباء مجددا في البلاد، فرضت السلطات حجرا صحيا إلزاميا على كل شخص يدخل البلاد.

في سياق متصل، قالت منظمة الصحة العالمية إن انتشار فيروس كورونا المستجد في الشرق الأوسط لم يصل ذروته بعد.

 وقال المدير الإقليمي للشرق الأوسط الدكتور أحمد بن سالم المنظري، في مقابلة خاصة مع الجزيرة، أن طبيعة انتشار الفيروس غير واضحة المعالم، مؤكدا أن المنظمة تسعى لتقوية النظم الصحية في الدول العربية، خاصة تلك التي تعاني شحا في الموارد.

 وشدّد على أهمية تعامل دول المنطقة بشفافية مع موضوع مشاركتها بيانات الإصابة بالفيروس مع منظمة الصحة للمساعدة في اتخاذ الإستراتيجيات المناسبة.

 وفي 11 مارس/آذار الحالي صنفت منظمة الصحة العالمية الفيروس على أنّه "جائحة"، مما دفع بالعديد من الدول إلى اتخاذ إجراءات استثنائية.

وقد بلغت حصيلة الوفيات بالفيروس في العالم إلى حدود مساء أمس الأربعاء 8784 وفاة، بحسب حصيلة أعدّتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية.