دراسة يابانية تكشف سر عدم قدرة البعض على بدء نهارهم دون قهوة

يني يمن – متابعات

نشر بتاريخ : 12 مارس 2020

دراسة يابانية تكشف سر عدم قدرة البعض على بدء نهارهم دون قهوة

توصلت دراسة جديدة إلى أن الاختلافات في الحمض النووي لدينا، تحدد مشروباتنا المفضلة وربما تكشف سبب عدم قدرة البعض على بدء نشاطهم اليومي من دون تناول فنجان قهوة.

واستجوب باحثون من جامعة "أوساكا" ومركز RIKEN للعلوم الطبية التكاملية في اليابان، أكثر من 160 ألف فرد حول نظامهم الغذائي قبل سلسلة جيناتهم الوراثية.

ووجدت الدراسة نحو 10 اختلافات، يمكن أن تؤثر على تفضيلات الطعام والشراب لدى الناس.

واكتشف الباحثون اثنين مما قد يجعل الناس أكثر عرضة لتناول الكحول، وآخر مرتبط بتناول المزيد من القهوة والشاي الأخضر والحليب، واستهلاك كمية أقل من الكحول.

وخلصت النتائج، التي نُشرت في مجلة Nature Human Behaviour، إلى أن الأفراد الذين يأكلون المزيد من الأسماك والخضروات والتوفو وفول الصويا، لديهم اختلافات جينية تجعلهم حساسين لنكهات شبيهة باللحوم أو المرق الدهني.

المصدر: ديلي ميل، روسيا اليوم