في مشهد نادر.. الحرم المكي خال من المعتمرين بسبب كورونا

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 5 مارس 2020

في مشهد نادر.. الحرم المكي خال من المعتمرين بسبب كورونا

أخلى القائمون على المسجد الحرام في مكة المكرمة، اليوم الخميس، صحن المطاف الذي يطوق الكعبة المشرفة، من الزوار والمصلين والمعتمرين، في مشهد نادر الحدوث فرضته الإجراءات الوقائية التي تتبعها السعودية لمواجهة فيروس كورونا.

وأظهرت لقطات البث المباشر التي تعرضها قناة ”القرآن الكريم“ للحرم المكي على مدار اليوم، صحن المطاف وقد خلال بشكل شبه كامل، حيث يتواجد فقط بعض رجال الأمن وعمال النظافة بهدف تعقيم المكان قبل السماح بعودة الزوار إليه.

وتداول مدونون سعوديون وعرب ومسلمون من مختلف دول العالم، صور ومقاطع فيديو لصحن المطاف بلون أرضيته البيضاء التي قلما يمكن مشاهدتها مع ازدحام المسجد الحرام على مدار الساعة وطوال أيام السنة بالزوار والمصلين والمعتمرين

كما حضرت العبارات المؤثرة في المشهد المهيب، والدعوات بأن يعود الحرم المكي لاستقبال الجميع بعد إيجاد علاجات طبية للفيروس الجديد الذي انتشر في عشرات الدول وخلف أكثر من ثلاثة آلاف إصابة من بين نحو مئة ألف مصاب غالبيتهم في الصين التي ظهر فيها الفيروس أول مرة قبل نحو ثلاثة أشهر.

وزادت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين من إجراءات النظافة في المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة خلال الأيام الماضية، بحيث زادت مرات الغسل والتعقيم.

وأوقفت السعودية خلال الأيام الماضية، نشاط العمرة الخارجية والداخلية بشكل كامل، كما قيدت منح التأشيرات السياحية للدول التي انتشر فيها المرض بشكل واسع، مثل إيطاليا، فيما تجري المملكة فحوصات طبية في جميع منافذها الحدودية ومطاراتها للقادمين من الخارج.