الأمم المتحدة تدين مقتل مدنيين في غارات للتحالف بالجوف

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 16 فبراير 2020

الأمم المتحدة تدين مقتل مدنيين في غارات للتحالف بالجوف

أدانت الأمم المتحدة، اليوم الأحد، سقوط مدنيين في غارات للتحالف العربي، على محافظة الجوف.

ووصفت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، ليزا غراندي، الأمر بـ"الفظيع"، مشيرة إلى أن التقارير الميدانية تشير إلى أنه في 15 فبراير/ شباط الجاري، قتل نحو 31 مدنيا، وجرح 12 بغارات جوية على محافظة الجوف.

وأضافت: "يقتل العديد من المدنيين في اليمن، وهذه مأساة لا يمكن تبريرها".

وشددت المنسقة، على أن الأطراف التي تلجأ لاستخدام القوة ملزمة بحماية المدنيين وفقا للقانون الدولي.

وتابعت: "خمس سنوات من النزاع انقضت، وما تزال الأطراف المتحاربة غير قادرة على الالتزام بالمسؤولية.. هذا أمر صادم".

وكان المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي العقيد الركن تركي المالكي، قال إنه تم تنفيذ عملية بحث وإنقاذ قتالي بموقع سقوط إحدى طائرات التحالف الجوية من نوع (تورنيدو) بمنطقة العمليات ضمن عمليات دعم وإسناد الجيش الوطني اليمني بمحافظة الجوف.

وأضاف المالكي بأنه تم الإبلاغ عن احتمالية وقوع أضرار جانبية أثناء عملية البحث والإنقاذ وسوف يتم إحالة كافة الوثائق المتعلقة باحتمالية الحادث العرضي إلى الفريق المشترك لتقييم الحوادث.