الولايات المتحدة تضبط سفينة محملة بصواريخ إيرانية كانت متجهة إلى اليمن

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 14 فبراير 2020

الولايات المتحدة تضبط سفينة محملة بصواريخ إيرانية كانت متجهة إلى اليمن

استولت البحرية الأمريكية على قارب في منطقة الخليج، كان على متنه صواريخ مضادة للدبابات وثلاثة صواريخ أرض جو، قالت إنها من أصل إيراني وكانت موجهة لمليشيات الحوثي في اليمن.

ووفقاً لما نقلته صحيفة Bloobberg عن بيان صادر من القيادة المركزية الأمريكية، قفز البحارة من السفينة يو إس إس نورماندي، على متن القارب، وهو مركز شراعي تقليدي، في 9 فبراير/ شباط الجاري، وصادروا 150 صاروخاً من طراز "دهلافيا" المضاد للدبابات، وهو عبارة عن نسخة إيرانية من الصواريخ الروسية.

وكشف بيان المركزية الأمريكية أن مكونات الأسلحة الأخرى التي تم الاستيلاء عليها على متن المركب الشراعي كانت من تصميم وتصنيع إيرانيين وشملت ثلاثة صواريخ أرض - جو إيرانية ، ومنظومات أسلحة التصوير الحراري الإيرانية ومكونات إيرانية للسفن الجوية والسطحية غير المأهولة ، فضلاً عن ذخائر أخرى وأجزاء أسلحة متطورة ، دون أن يكشف عن موقع الحادثة.

وتأتي عملية الاستيلاء في الوقت الذي لا تزال فيه التوترات في المنطقة مرتفعة بعد أن قتلت الولايات المتحدة قاسم سليماني، الجنرال الإيراني البارز في العراق الشهر الماضي، وردت طهران بإطلاق وابل من الصواريخ على قاعدتين أمريكيتين في العراق. كما شددت الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية وأرسلت قوات إضافية إلى قواعدها في الشرق الأوسط على مدار العام الماضي لمواجهة إيران التي تقول إنها تسعى للحصول على أسلحة نووية وتأجيج الصراعات في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وقالت البحرية الأمريكية في البيان، إن "الأسلحة التي تم الاستيلاء عليها كانت مماثلة لتلك التي تم الاستيلاء عليها في عملية نوفمبر 2019 والتي كانت "مصممة أيضًا على أن تكون من أصل إيراني ويقدر أنها موجهة إلى الحوثيين في اليمن، مما يشكل انتهاكًا لقرار مجلس الأمن الذي يحظر الإمداد المباشر أو غير المباشر بالأسلحة أو بيعها أو نقلها إلى الحوثيين".