مسيرة حاشدة في سقطرى تطالب بإنهاء تمرد قوات عسكرية على الشرعية

يني يمن – وكالات

نشر بتاريخ : 2 ديسيمبر 2020

مسيرة حاشدة في سقطرى تطالب بإنهاء تمرد قوات عسكرية على الشرعية

طالب مواطنون في محافظة سقطرى، شرقي اليمن، في مسيرة حاشدة، الثلاثاء، الأجهزة والأمنية بإنهاء تمرد كتيبة تابعة لحرس الشواطئ على شرعية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي.

وكانت "كتيبة من حرس الشواطئ" التابعة للواء الأول مشاه بحري، أعلنت في 4 فبراير/ شباط الجاري، التمرد على شرعية الرئيس هادي والانضمام إلى مليشيات الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً.

وقال محافظ سقطرى، رمزي محروس، قبل نحو أسبوع، في بيان، "إن الإمارات وراء هذا التمرد".

ووفقاً لإعلام محلي، انطلقت المسيرة من ساحة التغيير وجابت شوارع مدينة حديبوه، مركز أرخبيل سقطرى، حيث رفع المنظاهرون العلم اليمني وصور الرئيس هادي، مرددين شعارات تدعو للوقوف مع الشرعية ونبذ كل أشكال العنف والفوضى والتمرد.

ودعا بيان صادر عن المظاهرة، إلى التمسك بشرعية هادي، و"إنهاء هذا التمرد، وتفويت الفرص الرامية إلى تمزيق المجتمع".