غريفيث : يجب على أطراف النزاع في اليمن الوفاء بعهودها بشأن الحديدة

يني يمن – متابعة خاصة

نشر بتاريخ : 27 يناير 2020

غريفيث : يجب على أطراف النزاع في اليمن الوفاء بعهودها بشأن الحديدة

أكد مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، أنه من الواجب على أطراف النزاع في اليمن الوفاء بعهد "الإبقاء على الحديدة آمنة".

وقال المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، عبر تغريدة في تويتر، مساء الاثنين، إنه "يجب على الأطراف في اليمن خفض تصعيد العنف وتجديد التزامهم بالتوصل لحل سلمي للنزاع".

مضيفاً: "يستحق اليمنيون ما هو أفضل من الحياة في ظل حرب لا تنتهي".

وأوضح غريفيث أن أطراف النزاع في اليمن "قطعت عهداً على أنفسهم أمام الشعب اليمني بإبقاء الحديدة آمنة، وباستخدام إيرادات الميناء في دفع الرواتب، وبإعادة المحتجزين لذويهم وأحبائهم".

مشدداً: "يجب على أطراف النزاع الوفاء بتلك العهود وبناء بيئة مواتية لعملية السلام".

يجب على الأطراف في #اليمن خفض تصعيد العنف وتجديد التزامهم بالتوصل لحل سلمي للنزاع. يستحق اليمنيون ما هو أفضل من الحياة في ظل حرب لا تنتهي.

— UN Special Envoy for Yemen (@OSE_Yemen) January 27, 2020

والسبت الماضي، أعلنت الحكومة اليمنية وفاة اتفاق ستوكهولم الذي توصلت إليه مع الميليشيات الحوثية برعاية أممية في ديسمبر 2018 في السويد، على خلفية التصعيد الحوثي في جبهات نهم والجوف ومأرب.