"الصحة العالمية": 15 ألف طفل يعانون سوء تغذية حاد في اليمن

يني يمن – متابعة خاصة

نشر بتاريخ : 18 نوفمبر 2019

ذكرت منظمة الصحة العالمية، الأحد، إن هناك قرابة 15 ألف طفل في اليمن، يعانون من سوء التغذية "الحاد الوخيم"، والذين يشكلون حوالي 26 بالمائة ممن تم فحصهم منذ مطلع 2019.

وأوضحت المنظمة الدولية، في تغريدة على حساب مكتب المنظمة باليمن في تويتر، "أنه تم فحص 63 ألف طفل تقريبا، منذ مطلع العام الجاري، منهم 9 آلاف دون سن الخامسة".

ولفت البيان إلى أن 26 بالمائة من الأطفال الذين تم فحصهم (قرابة 15 ألف طفل)، يعانون من "سوء التغذية الحاد الوخيم".

ويمر القطاع الصحي في اليمن بحالة تدهور حاد جراء الحرب والنزاع المسلح الذي تسبب في تفشي العديد من الأوبئة والأمراض وإغلاق عدد من المرافق الصحية.

ويشهد اليمن منذ أكثر من أربعة أعوام حرباً بين قوات الحكومة الشرعية ومليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، والتي تسيطر على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/ آذار 2015، تتلقى الحكومة اليمنية دعماً عسكرياً من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، في مواجهة مليشيات الحوثي.

وتسبب الصراع المسلح في اليمن المشتعل في 30 جبهة عسكرية، بمقتل 70 ألف شخص منذ بداية العام 2016، وفقاً لتقديرات وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، خلال إحاطة له أمام مجلس الأمن في 17 يونيو/ حزيران 2019.