الإمارات تغادر وادي حضرموت

يني يمن - متابعة خاصة

نشر بتاريخ : 19 أكتوبر 2019

الإمارات تغادر وادي حضرموت

قالت مصادر عسكرية إن قيادة المنطقة العسكرية الأولى، تسلمت اليوم السبت، معسكرات ونقاط تابعة للإمارات كانت تحت سيطرتهم بوادي وصحراء محافظة حضرموت شرقي اليمن.

وأكد المصدر أن قيادة المنطقة العسكرية الأولى ومقرها سيئون ، تسلمت كافة المعسكرات والنقاط العسكرية التابعة للإمارات في مديريتي ثمود ورماة بحضرموت".

جاء ذلك بالتزامن مع وصول نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية أحمد الميسري، ووزير النقل صالح الجبواني، إلى مدينة سيئون.

يذكر ان الإمارات كانت قد أنشأت معسكرات تابعة لها واستقطبت العشرات من أبناء حضرموت وقامت بتدريبهم داخلها.

الجدير بالذكر أن الإمارات انسحبت من عدة مناطق يمنية، وشرعت في سحب أسلحتها ومعداتها العسكرية من المليشيات التي عملت على إنشائها  في وقت سابق بغية استخدامها ضد الشرعية.

وبحسب مراقبون فإن الإنسحابات   الاماراتية جاءت بناء على اتفاق جدة التي ترعاه المملكة العربية السعودية بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الموالي للإمارات.