وزير الدفاع: نحن أمام مرحلة فاصلة  نكون فيها أو لا نكون

يني يمن - متابعة

نشر بتاريخ : 16 أكتوبر 2019

وزير الدفاع: نحن أمام مرحلة فاصلة  نكون فيها أو لا نكون

قال وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، إن اليمن  تمر أمام مرحلة فاصلة، نكون فيها أو لا نكون، وسنكون إن شاء الله عند حسن ظن شعبنا وقيادتنا الشرعية.

وأكد المقدشي أن استقرار  اليمن واستعادة أمنها، مرهون باستعادة الشرعية ومؤسسات الدولة والمؤسسات الدستورية وزوال المليشيا الحوثية والمتمردة والجماعات الإرهابية التي تشكل تهديداً لأمن اليمن والمنطقة.

وقال الوزير المقدشي خلال تدشينه ،اليوم ،نظام الربط الالكتروني للبيانات والدورة المستندية الآلية بالمنطقة العسكرية الثالثة، إن الشعب اليمني وقواته المسلحة لن يقبلوا بمشاريع الماضي والفوضى والتمزيق والانقلاب على أهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر ومكتسبات الجمهورية والوحدة والتمرد على الخيارات الوطنية التي يبذل في سبيلها تضحيات غالية وسيول من الدماء الزكية".

وأضاف "نحن اليوم مشدداً على أهمية مواصلة الجهود وبذل مزيد من التضحيات والتمسك بالصبر والعزيمة لتحرير ما تبقى من الوطن وتلبية تطلعات وآمال الشعب اليمني في استعادة أرضه وكرامته وبناء دولته الاتحادية القائمة على العدالة والمساواة في السلطة والثروة.

مشيرا إلى أن قادة وأبطال الجيش الوطني قد هبّوا للدفاع عن الوطن منذ الوهلة الأولى ويضحون بأرواحهم وأغلى ما يملكون في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة، وهم من يصنعون تاريخا جديداً لليمن الجمهوري الوحدوي الاتحادي.

وأشاد وزير الدفاع بما تحقق من انجازات في سبيل اعادة بناء مؤسسة الوطن الدفاعية واستعادة مؤسسات الجيش التي سيطرت المليشيا المتمردة على مقدراته وأسلحته وتسخرها لخدمة مشاريعها التدميرية والمخططات الرامية لزعزعة أمن اليمن والمنطقة.

مثمناً جهود وتضحيات الأشقاء في المملكة العربية السعودية المساندة للشعب اليمني والداعمة للسلطة الشرعية والقوات المسلحة اليمنية في هذه المعركة الدفاعية لصد الأخطار والتهديدات المشتركة.