التونسيون يحتفلون بفوز قيس سعيد

يني يمن - الأناضول

نشر بتاريخ : 14 أكتوبر 2019

التونسيون يحتفلون بفوز قيس سعيد

احتفى الآلاف من التونسيين، مساء الأحد، بشارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة التونسية، بفوز أستاذ القانون الدّستورِي قيس سعيّد، بالانتخابات الرئاسيّة.

ورفع أنصار سعيّد العلم التونسي، ورددوا مقاطع من أغان طالما تغنى بها الشعب أيام الثورة (2011)، كما رددوا شعارات ثوريّة مساندة لساكن قرطاج الجديد.

وفي حديث للأناضول، على هامش الاحتفالات، قال المواطن التونسي عماد عونلي: "ما ننتَظره من قيس سعيد هو تطبيق القانون، والحرص على احترام الدستور ومحاسبة الفاسدين".

وأضاف: "نتمنى أن تتشكل الحكومة في ظروف جيّدة، وأن تتكون من أشخاص أكفاء، تهمهم مصلحة البلاد ومستقبلها ويقدمون حلولا جدية لها".

وتابع: "ما نطلبه من الرّئيس التونسي هو التدخل في حال وجد خرق للقانون".

من جانبها، أعربت حياة هاشم، وهي مواطنة تونسية من أصول جزائرية، عن أملها في أن "تحقق تونس تطورها في ظل حكم قيس سعيّد وأن يكون مباركا عليها".

فيما قال المواطن التونسي علي العياري: "انتظرنا هذا اليوم كثيرا.. وهذه البداية، ونأمل تحقق تونس المزيد من النجاحات".

ووفق تقديرات أولية، فاز سعيد بالدور الثاني للانتخابات الرئاسية.

ونقل التليفزيون الرسمي نتائج أولية نشرتها مؤسسة "سيغما كونساي" لسبر الآراء، تظهر حصول سعيد على 76.9 بالمائة من الأصوات، مقابل 23.1 بالمائة لمنافسه القروي.