ما حقيقة لقاء قيادات حكومية بالحوثيين في مسقط؟

يني يمن - متابعة

نشر بتاريخ : 29 سبتمبر 2019

مسؤول عماني يلتقي قيادات يمنية في مسقط
ما حقيقة لقاء قيادات حكومية بالحوثيين في مسقط؟

نشرت وسائل إعلام محلية، أنباء تتحدث عن لقاءات جمعت قيادات بالحكومة الشرعية مع مليشيات الحوثي بالعاصمة العمانية مسقط، وهو ما نفاه وزير الإعلام بالحكومة.

وقال الارياني " لا صحة لما نشرته بعض وسائل الإعلام عن عقد لقاء بين قيادات في الحكومة ومليشيا الحوثي المدعومة من ايران في العاصمة العمانية مسقط، تحت اي مسمى كان.

وأوضح أن اللقاءات التي تتم بين الحكومة ومليشيا الحوثي معلنة ومحصورة في جولات المشاورات التي ترعاها الأمم المتحدة وكان آخرها مشاورات السويد.

مشيرا إلى ان مثل هذه الأكاذيب اصطياد في الماء العكر ومحاولة لتشويه مواقف الحكومة الشرعية الثابتة في معركة استعادة الدولة وإسقاط انقلاب المليشيا الحوثية المدعومة من ايران.
 

الجدير بالذكر أن العاصمة العُمانية مسقط تشهد لقاءات سياسية تتصل بالتطورات اليمنية، بين أعضاء من الحكومة اليمنية، عرفت بمواقفها المناهضة للتدخل الإماراتي في اليمن، وقيادات يمنية موجودة هناك، بالإضافة إلى لقاءات مع مسؤولين عُمانيين، وتحفظت عن تقديم مزيد من التفاصيل بشأن طبيعة اللقاءات.

ويضم الوفد الحكومي الموجود في مسقط منذ ما يقرب من أسبوع، ثلاثة من أبرز المسؤولين الذين تصدروا المطالبة بإنهاء دور الإمارات ضمن التحالف في اليمن، وهم نائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية، أحمد الميسري، ووزير النقل صالح الجبواني، بالإضافة إلى نائب رئيس البرلمان عبد العزيز جباري.

وعقد الثلاثاء الماضي، لقاء ضم وكيل وزارة الخارجية العُمانية للشؤون الدبلوماسية الشيخ خليفة بن علي بن عيسى الحارثي، مع وزير النقل الجبواني، أكد خلاله الأول على موقف بلاده "الداعم لليمن وبما يحقق تطلعات الشعب اليمني".