الأحزاب السياسية تدين استهداف" أرامكو" السعودية

يني يمن - متابعة

نشر بتاريخ : 16 سبتمبر 2019

الأحزاب السياسية تدين استهداف

دانت الأحزاب والقوى السياسية اليمنية بأشد العبارات الاعتداء الذي استهدف موقعين لشركة أرامكو في المملكة العربية السعودية الشقيقة، والذي أعلنت ميليشيا الحوثي مسؤوليتها عنه.

وقالت الأحزاب إن هذا الاعتداء بوجهته الارهابية تصعيداً خطيراً  يستهدف أمن المملكة والمنطقة برمتها وإمدادات الطاقة العالمية.

وأكد التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية موقفه الثابت ورفضه القاطع لتحويل اليمن إلى منصة لاستهداف أمن واستقرار الدول المجاورة،  ويؤكد تضامنه مع الأشقاء في المملكة، وثقته في قدرة المملكة على استخدام حقها في التصدي لكافة أشكال الإرهاب والعنف والتطرف.

وجددت تأييدها الكامل لموقف الحكومة اليمنية في إدانة هذا الحادث الذي كشف عن حجم الخطر الايراني عالميا ومدى انتشار أذرعه بالمنطقة والنزعة الارهابية التي تنتهجها أدواته وفي مقدمتها  ميليشيا الحوثي من خلال الاعتداءات المنفذة في اليمن والسعودية واقلاق الأمن الاقليمي والعالمي باستهداف الملاحة الدولية ومصادر الطاقة.

وأكد التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية على أن تصدر ميليشيا الحوثي لتحمل مسؤولية مثل هذا النمط من الاعتداءات التي تتجاوز في طبيعتها وحجمها قدرة هذه الجماعة وخبراتها يعكس بوضوح مدى ارتهان الميليشيا الحوثية للمشروع الإيراني على حساب المصالح الوطنية اليمنية وخطر ممارساتها  الارهابية على اليمن ودول الخليج،  الأمر الذي يحتم على الجميع مواجهة هذا الخطر الذي نرى ان الحل الجذري لمواجهته يكمن بحل المشكلة اليمنية بإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة ودعم الشرعية كسبيل وحيد إلى تحقيق السلام والأمن والاستقرار لليمن ومحيطه العربي والإقليمي.