في غرف مغلقة.. ماذا دار بين الحوثيين والإدارة الأمريكية؟

يني يمن - متابعة

نشر بتاريخ : 8 سبتمبر 2019

في غرف مغلقة.. ماذا دار بين الحوثيين والإدارة الأمريكية؟

كشف وزير الإعلام معمر الإرياني أن قادة مليشيات الحوثي الانقلابية، تحاورا مع المسؤولين الأمريكيين في غرف مغلقة.

وأضاف في تغريدة له على " تويتر" في الوقت الذي تسببت فيه ميليشيات الحوثي بمقتل مئات الآلاف تحت شعارات الموت لأميركا وإسرائيل، يحاور قادتها الإدارة الأميركية في غرف مغلقة، تصرفات الميليشيات كذباً وانتهازية، وليست وليدة المباحثات الأخيرة التي كشف عنها مسؤول أميركي رفيع المستوى.

وعقدت قيادات حوثية سلسلة لقاءات سرية مع مسؤولين أميركيين، فيما عرف بـ"خطة كيري" كجزء من ترتيبات الإدارة الأميركية السابقة مع نظام طهران والاتفاق النووي، وفق الوزير.

كما ذكر أن ما يردده مسؤولون حوثيون من شعارات وتحريض وتعبئة لأتباعهم يكشف حقيقتهم، خصوصاً في ظل رفضهم دعوات الحوار وترك السلاح.

وكان مساعد وزير الخارجية الأميركي للشرق الأدنى، ديفيد شينكر، قد كشف، خلال مؤتمر صحافي عقده في مدينة الخرج جنوب العاصمة السعودية الرياض، أن واشنطن تجري محادثات مع الحوثيين لإنهاء الحرب في اليمن، لكنه لم يحدد مكان عقدها، وإذا كانت مباشرة أم لا.