الحكومة اليمنية تدعو للتحقيق في قصف سجن ذمار

يني يمن - متابعات

نشر بتاريخ : 2 سبتمبر 2019

الحكومة اليمنية تدعو للتحقيق في قصف سجن ذمار

دعا وزير حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية، محمد عسكر، الاثنين، إلى التحقيق في حادث قصف سجن تديره مليشيات الحوثي في محافظة ذمار، وسط البلاد.

وقال الوزير عسكر، في تغريدة على حسابه بتويتر، "أشعر بصدمة حيال قصف أسرى في كلية المجتمع بذمار".

وأضاف، "أدعو فريق تقييم الحوادث (التابع للتحالف العربي)، ولجنة التحقيق الوطنية، إلى التحقيق بالحادثة وكشف الحقيقة للناس، لأن مليشيا الحوثي تقوم باتخاذ المدنيين دروعا بشرية في عدد من المحافظات".

ولم يرد من مليشيات الحوثي تعقيباً حول ما ورد بتصريحات عسكر.

وأعلنت مليشيات الحوثي، الأحد، أن مقاتلات التحالف العربي قصفت سجنا في ذمار، ما أسفر عن سقوط 50 قتيلا و100 جريح، في حصيلة أولية، قبل أن تعلن بوقت لاحق انتشال 60 جثة ونقل 50 مصابا.

وأعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، مساء اليوم نفسه، مقتل أكثر من 100 شخص في القصف.

وقال التحالف إن لديه أدلة (لم يحددها) تثبت أن الموقع الذي قصفه في ذمار، ليل السبت/ الأحد، "هدف عسكري" وليس سجنا.

ووصف مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، مساء الأحد، القصف بـ "المأساة"، داعيا، في بيان مشترك مع منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي، إلى إجراء تحقيق في قصف المعتقل.

وذكر غريفيث أن "التكلفة البشرية لهذه الحرب لا تطاق، ونحن في حاجة إلى وقفها".