أمهات المختطفين تحمل الحوثي والتحالف مسؤولية قصف سجن ذمار

يني يمن - متابعة خاصة:

نشر بتاريخ : 1 سبتمبر 2019

أمهات المختطفين تحمل الحوثي والتحالف مسؤولية قصف سجن ذمار

أدانت رابطة أمهات المختطفين بأشد العبارات، استهداف طيران التحالف لسجن كلية المجتمع بمحافظة ذمار وقتله عشرات المختطفين والمخفيين قسراً بعدد من الغارات.

وقالت الرابطة في بيان لها، إن المكان المستهدف سجن معروف لدى الصليب الأحمر ، ويحوي بداخله مختطفين ومخفيين قسراً تم تجميعهم من قبل جماعة الحوثي المسلحة من عدد من محافظات الجمهورية دون رادع قانوني أو إنساني.

وحملت امهات المختطفين التحالف العربي والمجتمع الدولي والأمم المتحدة وجماعة الحوثي ما حدث أبنائها من قتل مباشر ومتعمد للعشرات منهم، كما حملت جماعة الحوثي المسلحة اختطاف واخفاء العشرات من أبنائنا داخل سجن كلية المجتمع بذمار الذي حوله الحوثيون من مكان تعليمي واكاديمي إلى سجن.

وأوضحت أنه سبق وأن توفى داخل السجن عدد من المختطفين جراء التعذيب وجراء الإهمال الصحي الممنهج، بل ومنع الزيارات عنهم أو ادخال الطعام والشراب والأدوية لهم، ونطالب بفتح تحقيق دولي وعاجل ومحاسبة مرتكبي الجريمة.

وقالت إنها تتعرض لخذلان مستمر من جميع الأطراف منذ أكثر من أربعة أعوام وفي مقدمتهم الأمم المتحدة التي تستمر في جر ملفهم الى المماحكات السياسية رغم عدالة القضية الإنسانية.