اليمن يجدد ترحيبه بدعوة السعودية لحوار جدة

يني يمن - وكالات

نشر بتاريخ : 26 أغسطس 2019

اليمن يجدد ترحيبه بدعوة السعودية لحوار جدة

جددت الخارجية اليمنية اليوم الاثنين، ترحيبها بدعوة السعودية للحوار في جدة لإنهاء التمرد المسلح من قبل التشكيلات العسكرية للمجلس الانتقالي الموالي للإمارات.

وأكد نائب وزير الخارجية محمد الحضرمي حرص الحكومة على استتباب الامن والاستقرار وتحقيق العدالة والمواطنة المتساوية وسيادة القانون لكل ابناء اليمن في ظل الدستور والقوانين النافذة في الجمهورية اليمنية.

وبحسب وكالة الانباء اليمنية سبأ، أعرب الحضرمي عن تجديد طلب اليمن بإيقاف الدعم المالي والعسكري لأي تشكيلات عسكرية خارج إطار الدولة الأمر الذي من شانه زيادة التوتر والتصعيد والخروج عن اهداف تحالف دعم الشرعية النبيلة في مواجهة مليشيات الحوثي المدعومة ايرانيا وأي جماعات ارهابية اخرى.

 جاء ذلك خلال لقاء الحضرمي بالمبعوث السويدي الى اليمن بيتر سيمنبي، لمناقشة تطورات الأحداث في اليمن على ضوء التمرد الذي يقوده ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات ضد الحكومة الشرعية.

وثمن نائب الوزير دور المملكة واستمرار جهودها السياسية والعسكرية والإغاثية والتنموية لنصرة الشعب اليمني وقيادته الشرعية ، وبما يحفظ امن واستقرار ووحدة اليمن.

وفيما يتعلق بجهود الحكومة اليمنية لتنفيذ اتفاق ستوكهولم أكد الحضرمي استمرار دعم الحكومة وانخراطها بشكل بناء وإيجابي في جهود مبعوث الأمين العام مشددا في الوقت نفسه على أن الذهاب لجولة جديدة من المشاورات السياسية مرتبط بتنفيذ الانقلابيين الحوثيين لاتفاق استكهولم.

من جانبه أكد المبعوث السويدي دعم بلاده للحكومة الشرعية و استمرارها في بذل الجهود لمساعدة اليمن على الخروج من أزمتها واستخدام علاقاتها واتصالاتها لتحقيق ذلك من اجل التوصل إلى حل شامل وفقا للمرجعيات الثلاث.