الضالع قوات الجيش الوطني والمقاومة تحرر الوعل وقردح والميليشيات ترد بتفجير الجسور

نشر بتاريخ : 23 مايو 2019

الضالع قوات الجيش الوطني والمقاومة تحرر الوعل وقردح والميليشيات ترد بتفجير الجسور

تمكنت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من تحرير عدد من المناطق ودحر عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية منها شمالي وغربي قعطبة بمحافظة الضالع جنوبي البلاد.

وكانت قوات الجيش الوطني والمقاومة أطلقت فجر اليوم الاربعاء عملية عسكرية واسعة في المناطق الغربية والشمالية لمديرية قعطبة بهدف تطهيرها من عناصر المليشيا الحوثية.

وأكدت مصادر ميدانية لـ "يني يمن" تحرير قردح، وحصن عويل، ومعسكر العللة، وحمر أبو هدال، ومنطقة معزوب عامر، ومنطقة باجة، ومنطقة عويش، والجب.

كما تمكنت قوات الجيش الوطني والحزام الأمني من كسر التسلل والزحف الذي قامت به المليشيات الحوثية على منطقة الشريفة ومنطقة سائلة المالح ولكمة الدوكي.

وأضافت المصادر أن الجيش استكمل تحرير كل المداخل الشمالية والغربية والشرقية لمدينة قعطبة.

وتمكن الجيش من السيطرة على الخط الرئيسي الذي يربط منطقة مريس بمدينة قعطبة حيث تكمن أهمية هذا الخط الذي راهنت ميليشيات الحوثي في سيطرتها عليه في هجومها الأخير بقطع الإمداد عن جبهة مريس.

فيما قام مسلحون من جماعة الحوثي بتفجير جسر "قردح" الذي يربط مديرية قعطبة بنقيل الشيم -مريس، في محاولة لإعاقة تقدم قوات الجيش، صوب ما تبقى من النواحي الشمالية من قعطبة غربي محافظة الضالع.

وتأتي كل هذه الانتصارات بعد أن خاضت وحدات من ألوية الجيش الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية أشرس المعارك في مختلف الجبهات والمحاور في محافظة الضالع استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة والمتوسطة وبإسناد من طيران التحالف منذ انطلاقها في ساعات الفجر الأولى.