محافظ حضرموت يوجه أصابع الاتهام في حادثة تفجير "القطن" ويتوعد بالعقاب الرادع

نشر بتاريخ : 4 مايو 2019

محافظ حضرموت يوجه أصابع الاتهام في حادثة تفجير

اتهمت الحكومة الشرعية، أمس الجمعة، تنظيم القاعدة الإرهابي، بالوقوف وراء التفجير الذي أسفر عن مقتل وإصابة 14 مدنياً في مديرية القطن بمحافظة حضرموت، شرق اليمن.

وقال محافظ محافظة حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني، على حساب المحافظة بفيسبوك، "إن العمل الإرهابي الإجرامي في مدينة القطن الذي أودى بحياة 6 مواطنين وجرح 8 آخرين، عن طريق عبوة ناسفة وضعها المجرمون بجانب برادة ماء شرب، لا يمكن أن يقدم عليه غير أولئك الأوغاد من عناصر الشر والإرهاب تنظيم القاعدة ومن يسير في فلكهم".

https://www.facebook.com/HadramoutGov/posts/1126467450890326

وأضاف، "إن دماء ابناء حضرموت غالية وان هذه العناصر الارهابية الخارجة والبعيدة عن الدين والانسانية سبتم تعقبّها وستنال عقابها الرادع".

وتوعّد المحافظ البحسني هذه العناصر بالملاحقة وبضربات موجعة "انتصاراً ووفاءً لدماء الابرياء من ابناء حضرموت"، مؤكداً ملاحقة العناصر "الاجرامية"، ودعا المواطنين الى التعاون مع أجهزة الأمن للنيل من هذه العناصر "الاجرامية".

كما وجه محافظ حضرموت بعلاج الجرحى على نفقة المحافظة.