الاتحاد الأوروبي يرحب باتفاق ستوكهولم ويؤكد على سيادة واستقلال اليمن

نشر بتاريخ : 19 فبراير 2019

الاتحاد الأوروبي يرحب باتفاق ستوكهولم ويؤكد على سيادة واستقلال اليمن

جدد الاتحاد الأوروبي الاثنين التزامه بوحدة وسيادة واستقلال ووحدة أراضي اليمن مرحباً باتفاق السلام التي توصلت اليه الأطراف اليمنية.

وفي بيان له نشر أمس، أعلن الاتحاد الأوروبي دعمه الكامل لاتفاق ستوكهولم، مبيناً أنه سيواصل الحديث مع جميع الأطراف للالتزام بتنفيذ الاتفاق ودعمه من خلال الحوار مع الجهات الفاعلة إقليمياً ودولياً من أجل تحقيق نتائج ملموسة وإنهاء الصراع وتعزيز بيئة إقليمية مستقرة.

مؤكداً أن الحل السياسي هو الذي يمكن أن يضع حداً للصراع في اليمن.

ودعا الاتحاد الأوروبي جميع الأطراف إلى الالتزام ببنود اتفاقية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في ضوء المحادثات القادمة، ويؤكد على أن السلام المستدام لا يمكن تحقيقه إلا من خلال المفاوضات التي تنطوي على المشاركة الفعالة لجميع الأطراف المعنية، بما في ذلك المجتمع المدني والمرأة والشباب.

وأشار البيان إلى مساهمة الاتحاد الأوروبي في تقديم الدعم الكامل للعملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة ومساعي المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث والبعثة الأممية في الحديدة، حيث ساهم الاتحاد الأوروبي بأكثر من 560 مليون يورو من المساعدات منذ بداية النزاع.

للاطلاع على البيان اضغط هنا