الحكومة اليمنية ترحب باتفاق إطلاق الأسرى وتطالب بتنفيذ مراحله دون مماطلة

يني يمن - متابعة خاصة

نشر بتاريخ : 27 سبتمبر 2020

الحكومة اليمنية ترحب باتفاق إطلاق الأسرى وتطالب بتنفيذ مراحله دون مماطلة

رحبت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، 27 أيلول، 2020، بالتوصل إلى اتفاق إطلاق الأسرى الذي رعته الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، في سويسرا.

جاء ذلك في تغريدة للخارجية اليمنية على صفحتها في تويتر.

وقالت الخارجية " نرحب بجهود المبعوث الأممي واللجنة الدولية للصليب الأحمر المتصلة بالاتفاق المرحلي في جنيف لإطلاق سراح الأسرى، ونطالب بتنفيذه وبتنفيذ المرحلة التالية من الاتفاق دون أي مماطلة في الجولة القادمة.".

وأضافت " ملف الاسرى ملف انساني بحت. ولذا حرصت الحكومة على تنفيذ كافة بنود الاتفاق دون انتقاء او تجزئة خاصة وأن معظم من طالبنا بهم هم من المدنيين والناشطين والمخفيين قسرا اضافة الى الاربعة المشمولين في قرارات مجلس الامن".

وكان المبعوث الاممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، أعلن اليوم الأحد، 27 أيلول، 2020، الاتفاق بين الحكومة اليمنية وبين مليشيات الحوثي الانقلابية على إطلاق سراح أكثر من أسير ومختطف.

ويتضمن اتفاق تبادل الأسرى إطلاق 681 حوثيا مقابل 400 من الحكومة بينهم 15 سعوديا و4 سودانيين وستبدأ عملية التبادل في منتصف أكتوبر القادم.