مليشيات الحوثي تحاصر إحدى مناطق تعز وتنفذ إبادة جماعية بحق سكانها

بأكثر من ستين طقما وعربة مدرعة، تواصل مليشيات الحوثي الانقلابية، محاصرة منطقة الحيمة بمديرية التعزية شمال مدينة تعز، وقصفها بجميع أنواع الأسلحة الثقيلة.

 وقالت مصادر محلية إن عدد من المواطنين سقطوا بين قتيل وجريح، جراء استمرار القصف الحوثي على المنطقة، وسط نداء استغاثة للمواطنين.

وأضافت أن المليشيات بدأت تشق الطريق إلى اعالي الجبال للعربات والدبابات لقصف المنطقة منها، مشيرة  إلى أن العديد من عناصر المليشيات لقوا مصرعهم بالاشتباكات التي جرت مع الأهالي الذين خرجوا  للدفاع عن المنطقة.

وأوضحت المصادر  أن سبب الحصار والقصف ادعاء المليشيات بأن أحد المطلوبين يتواجد فيها ورفض أهالي المنطقة تسليمه، وقد سبق للحوثة أن قصفوا منزله ودمروه قبل أربعة أيام بأكثر من ثلاثين قذيفة آر بي جي واصيبت زوجته اصابة خطيرة فيها.

وكانت الحيمة قد شهدت مواجهات بين الاهالي والحوثة قبل اعوام انتهت بالقضاء على انتفاضة الاهالي وتهجير بعضهم وتفجير منازلهم.

 

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية