وفاة عميد المذيعين اليمنيين "عقيل الصريمي" بعد معاناة مع المرض
توفى اليوم السبت، عميد المذيعين اليمنيين، الشاعر عقيل الصريمي، في أحد مستشفيات مصر، بعد صراع طويل مع المرض.

وكان الصريمي يعاني من مشاكل في القلب، وساءت حالته الصحية، وبعد مناشدات تم تسفيره الى الخارج للعلاج، وأجريت له عملية قلب مفتوحة قبل يغادر الحياة اليوم السبت.

وبوفاة الصريمي تكون الساحة الاعلامية فقدت واحدا من ابرز الاعلاميين المذيعين في الاذاعة والتلفزيون اليمني في العقود الماضية.

ولد الإعلامي عقيل محمد عبده الصريمي عام 1958 في القريشة، بالشمايتين، بمحافظة تعز.

والتحق الراحل بالعمل الإعلامي في وقت مبكر من عمره، فحينما كان في الصف الثالث الابتدائي عمل مقدماً لبرامج الأطفال في إذاعة الحديدة ثم برنامج “الجيل الصاعد” في الإذاعة ذاتها.

وحينما وصل للمرحلتين الإعدادية، والثانوية في دراسته، كان مذيعاً للأخبار، ومن ثم رئيس قسم البرامج في إذاعة الحديدة.

وفي مطلع ثمانينيات القرن المنصرم انضم الصريمي للعمل في إذاعة صنعاء كمذيع، وفي مناصب إدارية متفرقة مدة ثلاثين عاماً، ومن ثم انتقل للعمل بمنصب مدير عام البرامج في إذاعة تعز.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية