"المعالجات الإعلامية لقضايا الطائفية في الفضائيات اليمنية" دراسة جديدة للباحث صالح الجبري
صدرت اليوم الأحد، 27كانون الأول، 2020، دراسة تحليلية جديدة تحت عنوان" المعالجات الإعلامية لقضايا الطائفية في الفضائيات اليمنية"، للإعلامي والباحث اليمني صالح الجبري. 

وتناولت الدراسة الصادرة عن مكتبة الأسرة العربية في اسطنبول، بموافقة وزارة الثقافة التركية، عينة من برامج قناة سهيل الفضائية، وقناة المسيرة الناطقة باسم مليشيات الحوثي، خلال العام 2018.

لطلب الكتاب من موقع مكتبة الأسرة العربية اضغط هـنـا

وتناقش الدراسة، تداعيات وتأثيرات إذكاء الطائفية على المجتمع اليمني، لما يتركه التعصب المذهبي والطائفي من آثار سلبية مدمرة للتماسك الاجتماعي، وينزلق بالبلاد التي تعاني منه في أتون صراعات عميقة ،يكون سببا في مآسي مروعة وقد يفضي بالمجتمع والدولة إلى الهلاك.

كما تعد الدراسة بحسب الباحث صناعة للوعي والتحذير من الطائفية ومخاطرها على الفرد والأسرة والمجتمع والدولة، ومواجهة الخطر الأكبر في اليمن وما يحدث فيه، منذ ست سنوات من غسيل لعقول جيل بأكمله من أطفال اليمن، عبر مناهج التعليم والقنوات الفضائية وخاصة في المناطق التي لا زالت خارج إطار الشرعية اليمنية.

ودعت الدارسة المعنيين إلى تشكيل هيئة مستقلة لمراقبة وتقييم خطاب الكراهية والتحريض الطائفي في وسائل الإعلام وفي الفضائيات خاصة فيما لا يتعارض مع حرية التعبير.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية